الأخبار

رئيس الوزراء: لدينا خطة لتطوير القاهرة الخديوية ومنطقة سور الأزبكية

قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إن هناك مخططا طموحا لتطوير منطقة القاهرة الخديوية، ومنطقة سور الأزبكية وتطوير منطقة كورنيش النيل.

وأضاف رئيس الوزراء، في كلمته خلال افتتاحه دار الكتب المصرية، اليوم الأحد، أن أحد أهم أهداف العاصمة الإدارية الجديدة هي نقل الاستخدامات التي تثقل القاهرة وإعادة القاهرة لدورها الحضاري والتاريخي، مؤكدًا أن القاهرة ستظل عاصمة مصر إلى الأبد.

وتوجه رئيس الوزراء بالشكر لحاكم الشارقة على دوره في مصر، ناقلا تحيات الرئيس السيسي وشكره إلى حاكم الشارقة خلال افتتاح دار كتب باب الخلق.

وحول الفكرة التي طرحها الشيخ القاسميّ بتطوير منطقة سور الأزبكية، قال الدكتور مدبولي إن هناك بالفعل خطة لتطوير القاهرة بشكل عام، ومنها تطوير منطقة سور الأزبكية، والقاهرة الخديوية، والإسلامية، ومنطقة كورنيش النيل، وكذا سور مجرى العيون؛ حتى تعود القاهرة لصورتها ورونقها القديم في أقرب وقت ممكن.

وتطرّق رئيس الوزراء إلى مشروع الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، مؤكدا أن هذا الانتقال لا يعني أن العاصمة ستتحول إليها بل ستظل القاهرة هي العاصمة، ولكنه يعني نقل كافة الأعمال بالجهاز الإداري للدولة، موضحاً أن عملية الانتقال للعاصمة الإدارية ستؤدي بالتأكيد إلى تخفيف العبء عن القاهرة نفسها، وتعطي فرصة كبيرة في الوقت نفسه لإظهار القاهرة بدورها الحضاريّ والتاريخيّ مرة أخرى، وهذا هو أحد أهم أهداف بناء العاصمة الإدارية.

 

الوسوم
إغلاق
إغلاق