الأخبار

صور | حملة إزالة للافتات المحلات المخالفة بقصر النيل

شملت الإزالات لافتات لمحلات ملابس كبرى، ولافتات مول "عرفة جروب" الذي يطل على ميدان طلعت حرب

تصوير: محمد أشرف

بدأت صباح اليوم حملة لإزالة اللافتات المخالفة، والتي تشوه واجهات العمارات التراثية، بشارع قصر النيل.

قاد الحملة المهندس ياسر محمد مدير إدارة الإعلانات بحي عابدين، تحت إشراف اللواء محمد أنيس رئيس الحي.

شملت الإزالات لافتات لمحلات ملابس كبرى، ولافتات مول “عرفة جروب” الذي يطل على ميدان طلعت حرب من جهة شارع قصر النيل، ولافتة لأحد الفنادق الصغيرة بالشارع.

جانب من حملة إزالة للافتات المحلات المخالفة بقصر النيل – تصوير – محمد أشرف

قال المهندس ياسر محمد إدارة الإعلانات بحي عابدين، في تصريحات خاصة لـ”منطقتي” خلال عملية الإزالة، إن الحملة كان مقررا لها أن تبدأ منذ نحو أسبوعين، وأن البداية ستكون من شارع قصر النيل وستمتد لتشمل باقي شوارع الحي. وأشار إلى أن الحملة تستهدف الحفاظ على الوجه التراثي للقاهرة الخديوية، وإزالة كل ما يشوه العمارات ذات الطبيعة المعمارية الخاصة، مؤكدا أن كل اللافتات التي تمت إزالتها لافتات مخالفة لقانون التنسيق الحضاري، وموافقات وتصاريح الحي.

الوسوم

منطقتي

جريدة منطقتي وسط البلد جريده شديدة المحليه تصدر شهريا وتوزع مجانا رغم المشهد الإعلامى الصاخب فى مصر، والذى ازداد صخبه بعد ثورة 25 يناير، لا تزال الصحافة المحلية بعيدة عن اهتمام صناع الإعلام. وبخلاف تجارب محدودة، لا يجد القارئ المصرى صحفا تتواصل معه بشكل مباشر، وتعكس مشكلاته الخاصة، المتعلقة بالمنطقة الجغرافية التى يسكن فيها، والتى تؤثر فى حياته اليومية، وتتناول السياسات المحلية وثيقة الصلة به، وتغطى اهتماماته فى العمل والسكن ووسائل الترفيه.فى هذا السياق ظهرت جريدة "منطقتى" التى يصدرها البرنامج المصرى لتطوير الإعلام EMDP، وتهدف إلى تقديم صحافة شديدة المحلية بمستوى من الجودة ينافس الصحف التى تصدر على المستوى القومى، وفى الوقت نفسه توفر فرصة لأصحاب الأعمال المتوسطة والصغيرة فى الإعلان عن أعمالهم بأسعار مناسبة، وبشكل يستهدف تحديدا العملاء المحتملين الذين يسكنون فى نطاقهم الجغرافى أو يترددون عليه.بدأت الصحيفة بتغطية منطقة "البورصة" فى وسط المدينة، وشهرا بعد شهر، بدأ طموحها الجغرافى يتسع، وتسعى لأن تكون جريدة "وسط البلد" بأكملها. ونجحت على مدار سنتها الأولى فى توثيق علاقتها بسكان المنطقة، وزوارها، والعاملين فيها، وفى لفت الانتباه إلى الخصائص الثقافية والمعمارية والاقتصادية المميزة لوسط البلد، وكذلك فى إطلاق مبادرات للتعاون بين مختلف عناصر المنطقة (الحكومة المحلية فى الحى- منظمات المجتمع المدنى- أصحاب الأعمال- الأهالى)، من أجل تطوير المنطقة اقتصاديا وثقافيا ومعماريا."منطقتى" نموذج للصحافة شديدة المحلية سوف نسعى إلى تكراره فى أحياء أخرى داخل القاهرة، إيمانا منا بأن القارئ المصرى يستحق صحافة تخاطب احتياجاته المميزة وتنقل صوته وتشارك فى تطوير حياته.وتهدف إلى تقديم صحافة شديدة المحلية بمستوى من الجودة ينافس الصحف التى تصدر على المستوى القومى، وفى الوقت نفسه توفر فرصة لأصحاب الأعمال المتوسطة والصغيرة فى الإعلان عن أعمالهم بأسعار مناسبة، وبشكل يستهدف تحديدا العملاء المحتملين الذين يسكنون فى نطاقهم الجغرافى أو يترددون عليه.
إغلاق
إغلاق