الأخبارالتقارير

صور| قتيل “الكانز”.. جريمة تروع وسط البلد

روعت جريمة قتل ذهب ضحيتها شاب مشرد منطقة وسط البلد خلال الأيام الماضية. وقعت الجريمة على أيدي أصحاب بقالة “كاستن” بشارع عدلي القريبة من المعبد اليهودي (بوابة السماء) بوسط البلد، حيث قام أصحاب محل “كاستن” باصطحاب المشرد إلى داخل المحل بعد قيامهم بضبطه أثناء محاولته أخذ “كان” مياه غازية من الثلاجة وقاموا بالاعتداء عليه بالضرب المبرح حتى تُوفي بين أيديهم، ثم ألقوا بجثته بجوار صندوق للكهرباء وسط القمامة!

وقال شهود عيان من أصحاب المحلات بشارع عدلي لـ”منطقتي” إن الضحية يعني من مرض عقلي، ومعروف لدى أصحاب المحلات لأنه يبيت في الشارع أو في الممرات المجاورة، وبعد قتله قام أصحاب المحل بإلقاء الجثة بجوار صندوق الكهرباء للإيحاء بأن وفاته نتيجية حادث عابر، لكن كاميرات المراقبة كشفت حقيقة الجريمة.

مكان العثور على الجثةونشر موقع “القاهرة 24” تفاصيل الجريمة، وأشار في تقرير له إلى أن أصحاب محل “كاستن” اعترفوا أمام النيابة العامة بقتل المتشرد لقيامه بسرقة زجاجة مياه غازية عن اعتراف المتهمين، مؤكدين إنهم كانوا يرغبون فى تأديب المجنى عليه فقط.

وأضافوا أمام ممثل النيابة العامة، أنهم شاهدوا المجنى عليه محاولا سرقة زجاجة مياه غازية من الثلاجة الخاصة بمحلهم، إلا أنهم أمسكوا به قبل السرقة، مما جعلهم يصطحبونه بداخل المحل لضربه وتأديبه حتى لا يكرر فعلته مرة أخرى، إلا أنه توفى نتيجة الضرب.

 

الوسوم
إغلاق
إغلاق