الأخبار

الانتهاء من تطوير 200 عمارة تراثية بوسط البلد.. وتوفير التمويل لاستكمال “عماد الدين”

كشف المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة، عن توافر التمويل اللازم للبدء في تطوير آخر 4 عمارات بشارع عماد الدين، من بينها عمارتي الخديوية الشهيرتين، وبذلك يتم الانتهاء من إعادة تطوير واجهات شارع عماد الدين بأكمله، بالإضافة إلى وضع خطة العمل التنفيذية لمنطقة البورصة وإعادة تطويرها بالكامل بمساهمات من البنوك الواقعة بمحيطها.

إزالة اللافتات المعلقة على عقارات شارع باب اللوق (التحرير)
إزالة اللافتات المعلقة على عقارات شارع باب اللوق (التحرير)

وأكد المحافظ على إعداد خطة عمل لكل منطقة في وسط البلد، أو مربع وتحديد حجم الأعمال المراد تنفيذها وبداية العمل والانتهاء منها، وفق برنامج زمني واضح.
وأصدر محافظ القاهرة تعليماته لرؤساء أحياء عابدين وغرب القاهرة والأزبكية بعدم السماح مطلقاَ بأي تجاوزات في واجهات العمارات التي تم تطويرها أو الخروج عن الطابع المعماري المتميز للعقارات، كذلك عدم السماح مطلقاَ للمحلات بأي بروزات غير المرخص بها وطبقاَ لاشتراطات الترخيص.

احدى عقارات شارع عماد الدين التراثية بعد التطوير – تصوير: صديق البخشونجي

وأضاف المهندس عاطف عبد الحميد أن مشروع إعادة إحياء القاهرة الخديوية، بتطوير مبانيها ذات الطابع المعماري المتميز وميادينها وشوارعها، يعتمد في تمويله على مساهمات الكيانات الاقتصادية الكبرى كالبنوك والشركة القابضة للتأمين ورجال الأعمال والشركات، وقد تم الانتهاء من تطوير 200 عقار من إجمالي 500 عقار متميز بمنطقة القاهرة الخديوية والواقعة بين ميادين التحرير ورمسيس والأوبرا وعابدين، والعمل مستمر حتى الانتهاء من المنطقة بالكامل وإعادتها إلى سيرتها الأولى، مع رفع كافة الإشغالات بها والتزام المحلات بالاشتراطات والمساحات المخصصة لها، وتشكيل اتحاد الشاغلين لكل عقار بالمنطقة يكون مسئول قانوناَ أمام الحي والمحافظة على صيانة العقار والحفاظ عليه.

جاء ذلك خلال اجتماع المحافظ الدوري لمتابعة أعمال تطوير منطقة القاهرة الخديوية بحضور المهندسة فتحية شتيوي ممثلاَ عن الشركة القابضة للتأمين، ومهندس حافظ السعيد رئيس هيئة النظافة ورؤساء أحياء عابدين والأزبكية والموسكي وممثلي جهاز التنسيق الحضاري، والمهندس سعيد البحر مدير مشروع تطوير القاهرة الخديوية.

الوسوم
إغلاق
إغلاق