التقارير

مدير معابد الكرنك عن نقل “الكباش”: “غير مرئية للزائرين وكانت مردومة تحت الأتربة”

كشف الطيب غريب مدير معابد الكرنك، عن تفاصيل نقل تماثيل الكباش إلى ميدان التحرير ضمن خطط تزيينه خلال عام 2020، قائلا: “في معابد الكرنك هناك 4 طرق للكباش أبرزها طريق الأماني وهو الطريق المؤدي إلى البوابة الرئيسية للمعبد، حيث يوجد 20 كبشا فى كل جانب على مسافة 50 مترا ولن يتم نقل تماثيل الكباش منه إلى ميدان التحرير”.

وتابع في تصريحات لبرنامج “الحقيقة” المذاع على قناة إكسترا نيوز: “الكباش التى يتم التخطيط لنقلها إلى ميدان التحرير لتزيينه وجعله مزارا سياحيا عالميا هم 4 كباش موجودين خلف التل الأثري الذي تم استخدامه لبناء الصرح الأول لمعبد الكرنك، وهذه الكباش مخفية وغير مرئية سواء للزائرين أو السائحين وكانت مردومة تحت الأتربة وارتأت وزارة الآثار أنه يمكن نقلها لتزيين ميدان التحرير”.

وتابع مدير معابد الكرنك، أنه ضمن خطط تطوير وتزيين ميدان التحرير خلال عام 2020 سييتم وضع مسلة مصرية أحد رموز الحضارة الفرعونية المصرية و4 كباش من أجل تزيين هذا الميدان، لافتا إلى أن كل ميادين العالم يتم تزيننها بأثار بلادها كما أن كل ميادين العالم يتم تزينها بمسلة مصرية.

أعمال تطوير ميدان التحرير

كان الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء قد وجّه بوضع برنامج زمني محدد لإتمام أعمال التطوير لميدان التحرير، وإعادة رونقه، وإبرازه على نحو حضاري، بما يشمل رفع كفاءة الميدان المخطط تزيينه بمسلة فرعونية للملك رمسيس الثاني، وعدد من تماثيل الكباش، حيث سيتم نقل أربعة تماثيل ضخمة لكباش (تماثيل على شكل أبو الهول برأس كبش)، وهى الموجودة بالفناء الأول خلف الصرح الأول بمعبد الكرنك بمدينة الأقصر.

الوسوم
إغلاق
إغلاق