التقارير

صور .. ممر الألفي في رحلة بين مرحلتي تطوير خلال 3 أعوام

نهاية عام 2014 تم البدء في مشروع تطوير ممر الألفي؛ ضمن أعمال المرحلة الأولى من مشروع تطوير وتجميل القاهرة الخديوية، حيث تكلف الأخير نحو 100 مليون جنيه بتمويل من اتحاد البنوك.

[us_single_image image=”8040″ align=”center”]

تقرر حينئذ تحويل “الألفي” إلى ممر للمشاة (بطول 175 مترا) مع إزالة الإشغالات وإعادة تشجيره ووضع نظام جديد للإضاءة، مع تخصيص حرم خاص للمحلات التجارية والمقاهي المطلة عليه لمنع الاعتداء على حرم الممر، بالإضافة إلى ترميم العمارات بميدان عرابي وإعادة واجهاتها التاريخية ذات الطابع المعماري المتميز إلى صورتها الأولى، مع إزالة اللافتات التي تشوه واجهات العقارات، وإلزام أصحاب المحلات بالمحافظة على الشكل العام لها، كما تم أيضا إعادة تصميم الأكشاك المرخصة بممر الألفي وميدان عرابي وإنارتها.

السبب وراء التطوير الثاني للألفي

وفي منتصف عام 2015 تم افتتاح الممر، بحضور المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء حينها، إلا أنه وبعد مرور عام، وبالتحديد في أبريل من العام الحالي 2017، تقرر إعادة تطوير ممر الألفي نظرًا لتعدي أصحاب المقاهي على المساحات المخصصة لهم، وقيامهم بفرش الكراسي في منتصف الممر وهو ما أعاق حركة المارة، لذا تقرر إعادة تطويره مرة أخرى وتوسعته للحد من العشوائية، بمشاركة اتحاد الشاغلين (والذي تشكل بقرار من محافظ القاهرة في فبراير 2016) وتنفيذ الشركة المصرية الدولية للمقاولات.

اتحاد شاغلين للحفاظ على التطوير

يقول أشرف صلاح، أمين صندوق اتحاد الشاغلين بممر الألفي “دور اتحاد الشاغلين هو صيانة الممر والحفاظ على ما تم من أعمال تطوير، لذا وُضع تصور ومقترح لإعادة تطويره للحد من العشوائية، شمل المقترح الذي بدأ تنفيذه منذ أبريل الماضي تحديد مساحات مخصصة للمقاهي، حيث تم وضع أسوار حديدية حول كل مقهى.

وتكلف السور الواحد نحو 550 جنيه، كما تقرر توحيد كراسي المقهى، واختارنا الكراسي الخشبية باللون البني والبيج، تكلفة الكرسي الواحد نحو 200 جنيه، كما تم تغيير واجهات المحلات لتتناسب مع الشكل العام الحضاري لممر الألفي. بالإضافة إلى طلاء الأرضيات بدهان “ماكرون” وهو الدهان المستخدم في أرضية المطارات، حيث يعطي مظهرًا جماليًا للممر”.

[us_single_image image=”12384″ align=”center”]

فيما قامت المحافظة بوضع كنبات خشبية مخصصة لرواد الممر (حوالي 24 كنبة خشبية) متوسط تكلفة الكنبة الواحدة نحو 5 آلاف جنيه.
بالإضافة لذلك، وضعت كاميرات مراقبة بالممر وعددها 3 كاميرات، تم تشغيلها بالفعل لتوفير الأمان لرواد الممر.
وبالنسبة للأكشاك المرخصة التي كانت موجودة تم إزالتها، وتم وضع كشكين أمن تابعين لاتحاد الشاغلين.

إغلاق
إغلاق