الجاليري

آثار الدكتور راجوزيتش.. سر الطبيب المجهول في شارع شريف!

تحت أطنان من التراب والصدأ، يكاد يختفي اسم الدكتور ماتيو راجوزيتش.

هذا ما تبقى من عيادة الدكتور ماتيو في شارع شريف. لا نعرف أكثر من أنه دكتور أمراض القلب والأعصاب، كما تخبرنا اللافتة بالعربية والفرنسية، على عادة طريقة كتابة اللافتات في ذلك العصر. القلب والأعصاب هما تخصصان منفصلان الآن، لكن يبدو أن أطباء ذلك الزمان كانوا يتخصصون فيهما معا.

بالبحث لم نجد شيئا من أثر الدكتور الذي يشي اسمه بأصول يوغوسلافية، سوى إعلان في صفحة وفيات الأهرام ينعى وفاة أخته السيدة نقولا راجوزيتش عام 2006.

لعل هذه اللافتة كانت تلمع من النظافة في زمن آخر، وهذا المكان كان يعج بالمرضى الآتين من شتى أنحاء القاهرة ومختلف الأقاليم. لكن هذا -كما قلنا- كان في زمن آخر.

المكان: شارع شريف، وسط البلد.

الوسوم
إغلاق
إغلاق