الجاليري

من مسرح الإيجيبسيانة إلى سينما ليدو

هنا وقف نجيب الريحاني مع فرقته ينشدون الأناشيد الوطنية الحماسية إبان ثورة 1919

هذه سينما ليدو. بنيت هذه السينما عام 1953، لكن هذا المكان له تاريخ أقدم من ذلك بكثير.

بدأ المكان أولا كمقهى، وفي 1917 هدم وبني مكانه مسرح الإيجيبسيانة، والذي افتتحه نجيب الريحاني كما شارك بمدخراته في بنائه، وقد حاز هذا المسرح على شهرة كبيرة جدا في زمنه، وكان الريحاني مع فرقته ينشدون أمامه الأناشيد الوطنية الحماسية إبان ثورة 1919.

عام 1922 تحول المبنى إلى سينما الوطني، ثم هدم وأعيد بناؤه باسم مسرح بريتانيا عام 1923، والذي لم يستمر سوى لعام 1925 حين تحوّل إلى سينما كابيتول، وفي 1953 هدم المبنى لبناء سينما ليدو الحالية.

عام 1998 حدث حريق كبير في السينما، وقد ظلت مغلقة لأكثر من 10 سنوات بعدها. عام 2014 قامت شركة الصوت والضوء الحكومية بتجديد السينما وتقسيم قاعتها الكبيرة إلى 4 قاعات عرض صغيرة، وعادت السينما إلى الحياة مرة أخرى. 

المكان: 23 شارع عماد الدين، وسط البلد.

الوسوم
إغلاق
إغلاق